الصفحة الرئيسية
٠٥ فبراير ٢٠٢١ ( 5 المشاهدات )

أول عملية جراحية من نوعها بمستشفيات جامعة المنيا لإصلاح الطرفيين العلويين لطفل مصاب بالعظم الزجاجي

المركز الإعلامي جامعة المنيا
صرح الدكتور مصطفي عبد النبي عبد الرحمن رئيس جامعة المنيا أنه أجريت أول عملية جراحية ناجحة من نوعها بمستشفيات جامعة المنيا؛ لإصلاح الطرفيين العلويين لطفل عمره 9 سنوات مصاب بنقص الكولاجين أو مرض العظم الزجاجي، قام بها أعضاء قسم العظام بكلية الطب بجامعة المنيا بمستشفى المنيا الجامعي.
وأشار رئيس الجامعة أن المستشفيات الجامعية بفضل ما تتمتع به من توفير أفضل الكوادر الطبية المؤهلة، والإمكانيات والتقنيات الصحية، باتت واجهة علاج لجميع مرضى المحافظة لإجراء العمليات الجراحية الحساسة والدقيقة.
وقال الدكتور محمد عبد الرحيم لكلوك أستاذ جراحة العظام بطب المنيا ورئيس وحدة علاج التشوهات وإعادة بناء الأنسجة الذي قام بإجراء العملية، أن العملية الجراحية تنفرد عن باقي عمليات إصلاح تشوهات العظام الزجاجية التي تجري بالجمهورية، لكونها اجريت للطرفين العلويين معاً، إلى جانب استخدام مسامير معدنية تستجيب للتمدد والإطالة تدريجياً بما يمنع تشوه العظام عند حدوث النمو العظمي وذلك لانخفاض كمية الكولاجين في جسم المريض الذي يسبب هشاشة العظام وتكسيرها.

قد يعجبك ايضاً